من يقف وراء اطلالات سيرين عبد النور الأخيرة؟...بالتفاصيل

من يقف وراء اطلالات سيرين عبد النور الأخيرة؟...بالتفاصيل

اعتدنا على اطلالات الممثلة اللبنانية سيرين عبدالنور الباهرة والمميّزة، أمّا السرّ الكامن وراء تألّقها بحسب رصدنا لإطلالاتها الأخيرة، هو "البساطة"، وقد نقصد بالمعنى أن سيرين تعتمد اللون الموحّد، تبتعد عن كثرة النقوش والأزهار والزخرفات، وتضع لمستها الخاصّة من ناحية المجوهرات.

فقد اعتمدت سيرين في اطلالتها الأخيرة لون الأزرق السماويّ، بكتفٍ واحدٍ، وقماشٍ صيفيّ من توقيع ساندي نور، مع أقراطٍ طويلة من تصميم "يبريم"، ولشعرها اعتمدت على المصفف ميشال زيتون ولوجهها كوليت اسكندر، وكلّ تلك المكوّنات كانت كافية لإطلالة هادئة راقية، عكست جمال وجهها ولون بشرتها.

وعن اطلالتها باللون الأبيض، فقد اختارت المصمم اللبناني نيكولا جبران لفستان بدون أكتاف مع فتحة على الرجل. فيما اعتمدت لشعرها ولوجهها ميشال وكوليت، منتقية مجوهراتها من "عزيز ووليد مزنّر" لتكتمل اطلالتها الراقية.

أمّا اذا عدنا الى الأسبوع الفائت، فقد اختارت سيرين فستانًا أسود اللون من تصميم "لابورجوازي"، معتمدة أقراط أذنين من "جيرار توفينكيان"، وكالعادة أبقت على شعرها ووجها لمسات كل من ميشال وكوليت.

والاسم الذي يقف وراء نجاح اطلالاتها الدائم هو خبير الأزياء والموضة سيدريك حداد، فهو الذي ينسّق أزياءها وفقًا للمناسبة وللظرف، ولم تخطئ سيرين في أيٍ من اختياراتها على الرغم من أن "القالب غالب"!