تعرّف على إيرادات أفلام عيد الفطر لعام 2018 مع مقارنتها بالعام المنصرم!

تعرّف على إيرادات أفلام عيد الفطر لعام 2018 مع مقارنتها بالعام المنصرم!

ما زالت تُعرض أفلام موسم عيد الفطر لعام 2018 في دور العرض السينمائية بإستثناء فيلم "كارما" الذي تمّ سحبه من بعض الصالات المصرية وباقي الأفلام سوف تُسحَب تدريجياً خلال الفترة القادمة، ونحن سنرصد هنا ميزانية تكلفة أفلام هذا الموسم وإيراداتها التقريبيّة لغاية اليوم مع مقارنتها بإيرادات موسم الفطر في العام المنصرم.

 

تُشير بعض المصادر إلى أنّ إجمالي إيرادات أفلام موسم عيد الفطر في دور العرض لغاية اليوم بلغت أكثر من تسعين مليون جنيه. ويحتل فيلم "حرب كرموز" الصدارة في نسبة الإيرادات وهو من بطولة أمير كرارة، غادة عبد الرازق، محمود حميدة، مصطفى خاطر وإخراج بيتر ميمي. هذا العمل رُصدت له ميزانية ضخمة وصلت إلى خمس وستين مليون جنيه فهو يُعدّ من الأفلام الحربية التي تحتاج لتجهيزات مُكلِفة، ووصلت إيراداته إلى واحد وأربعين مليون جنيه لغاية اليوم.

 

أما فيلم "ليلة هنا وسرور" فيتصدّر المركز الثاني في قائمة الإيرادات السينمائية لهذا الموسم إذ وصلت إيراداته لقيمة تفوق ثلاثين مليون جنيهاً مصرياً، وهو الذي بلغت تكلفته ما يقارب الخمسة وعشرين مليون جنيه، علماً أنه من بطولة محمد إمام وياسمين صبري. فيما لم يُحقِّق فيلم "أبلة طم طم" للممثلة ياسمين عبد العزيز أكثر من 6.7 مليون جنيه مصري، هنا نُعقِّب بالقول أنّ إحدى المصادر أعلنت بأنّ ميزانيّة هذا الفيلم بلغت ثلاثين مليون جنيه لكنّنا نعتقد أنّ هذا الرقم غير دقيقاً إلّا في حال كانت أجور نجومه عالية!

 

أيضاً إحتل فيلم "كارما" المركز الأخير في قائمة إيرادات الأفلام لهذا الموسم حيث بلغت إيراداته خمسة ملايين وسبعمائة وثلاثة وسبعون جنيه مصري بينما كلّفت ميزانيته خمسين مليون جنيه، وهي ميزانية ضخمة نظراً لأجور أبطال الفيلم منهم عمرو سعد، غادة عبد الرازق وزينة.

 

بما أنّ هذه الأفلام سيستمر عرضها لأيام معدودة فقط فأصبح بالإمكان تقديم تقييم تقريبي لناحية الأرباح السينمائية مقارنة بالعام الماضي، ففي موسم عيد الفطر لعام 2017 بلغت إيرادات أفلام هذا الموسم 112 مليون جنيه مصري، وحقّق فيلم "هروب إضطراري" وحده حوالي الثلاثة وخمسين مليون جنيه على مدار عشرة أسابيع، وهو بطولة أحمد السقا، أمير كرارة، غادة عادل ومصطفى خاطر.


كما شهد موسم عيد الفطر لعام 2017 عرض أفلام أخرى، منها: "تصبح على خير" للنجم تامر حسني الذي لم تتجاوز إيراداته قيمة العشرين مليون جنيه، و"جواب اعتقال" للممثل محمد رمضان الذي بلغت إيراداته ستة عشر مليون جنيه، فيما أخفق فيلم "عنترة ابن ابن ابن ابن شداد" للنجم الكوميدي محمد هنيدي ولم يستطِع وقتذاك تحقيق إيرادات عالية.