رواية للأديب نجيب محفوظ تتحوّل لمسلسل بعدما قدّمتها شادية في فيلم "ميرامار"!

12:00
01-04-2018
أميرة عباس

"ميرامار" هي رواية للأديب الراحل نجيب محفوظ تمّ تحويلها لفيلم سينمائي واليوم يُحكى عن تحويلها لمسلسل في الموسم الرمضاني لعام 2019.

فقد إشترى المنتج المصري ورئيس مجلس شركة  The Producers السيد هاني أسامة حقوق هذه الرواية لتحويلها إلى مسلسل رمضاني، وهذه ليست الخطوة الأولى من نوعها فكنّا سبق وأعلنا بشكل خاص منذ نهاية العام المنصرم عن شراء أسامة لرواية أخرى ألا وهي عبارة عن سلسلة روايات أدهم صبري للكاتب نبيل فاروق.

وفيما خص رواية "ميرامار" فإنّها كانت قد تحوّلت لفيلم سينمائي عُرض عام 1969 حيث جمع نخبة من الأبطال أمثال: شادية، عماد حمدي، يوسف وهبي، يوسف شعبان، عبد المنعم إبراهيم، نادية الجندي، وذلك تحت إدارة المخرج كمال الشيخ. وقد جسّدت شادية في هذا الفيلم دور زُهرة التي تهتم في شؤون تنظيف الفندق الذي تعمل فيه. 

أما قصة هذه الرواية فهي تحمل إسم "ميرامار" لأنه إسم الفندق الصغير (بنسيون) الذي تلتقي فيه شخصيات العمل من جيليْن مختلفيْن، وهي شخصيات من صلب المجتمع المصري الذي كان يعيش مرحلة إنتقالية في التقلبات السياسية والإقتصادية والصراع بين الفكر اليميني واليساري آنذاك، فضلاً عن خطوط درامية أخرى كقصص الحب التي تجمع بعض أبطاله والتفاوت الطبقي وغيرها من القضايا الإجتماعية. لكن تبقى زهرة أي الراحلة شادية هي الشخصية المحورية بين كافة الشخصيات وهي فتاة هربت من أهلها في الريف الذين حاولوا إجبارها على الزواج من رجل عجوز، فأتت إلى القاهرة من أجل العمل وتعلّم القراءة والكتابة، وقد قصد بها محفوظ معنى رمزياً حيث إعتبر زهرة بأنّها تشبه مصر مع الشعب المصري البسيط الصادق والمكافح لأجل تقدّمها. وقد جسّدت شادية دورها في "ميرامار" خير تجسيد تماماً مثلما قدّمت أدوارها في أفلام أخرى مقتبسة من روايات نجيب محفوظ مثل اللص والكلاب.

لكن كيف سيكون الطرح الجديد لهذه الرواية القيّمة للأديب الراحل نجيب محفوظ؟